العامة

اخر مستجدات عملية مستوطنة “دوليف” غرب رام الله

رام الله _ أغلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الجمعة، الطرق الرئيسية لقرى غرب رام الله، وعززت تواجدها العسكري على مداخل محافظة رام الله والبيرة، بحجة مقتل مستوطنة وإصابة آخرين قرب مستوطنة “دوليف” المقامة على أراضي المواطنين غرب رام الله.

وأفادت مصادر محلية  بأن قوات الاحتلال أغلقت طريق واد الدلب غرب رام الله، والشارع الرئيسي لقرية كفر نعمة، ومفترق عين أيوب، ومدخل قرية راس كركر، واقتحمت عددا من المنازل والمحال التجارية في تلك القرى، واحتجزت المصور الصحفي هشام أبو شقرة في منطقة العملية.

من جانب اخر تتمركز قوات الاحتلال على المدخل الشمالي لمدينة رام الله، في الشارع الواصل بين قرية سردا وشارع الإرسال الرئيسي، وتوقف مركبات المواطنين وتقوم بتفتيشها.

إلى ذلك اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي أيضا بلدة بيتونيا غرب رام الله، وتمركزت على الدوار الرئيسي وسط البلدة ومنعت توجه المركبات من خلاله ذهابا وإيابا.

واحتجز جنود الاحتلال المصور الصحفي هشام ابو شقرة خلال تصويره موقع العملية القريب من قرية دير ابزيع غرب رام الله

وقتلت مستوطنة, وأصيب اخران بجراح خطيرة، صباح اليوم الجمعة، جراء انفجار عبوة ناسفة قرب مستوطنة “دوليب” غرب محافظةرام الله في الضفة الغربية.

وأكدت وسائل إعلام إسرائيلية، أنه تم الاعلان رسميا عن مقتل المستوطنة التي أصيبت بجراح حرجة

وكان المتحدث باسم جيش الاحتلال أعلن في بيان لوسائل الإعلام، إن قوات الجيش تجري عمليات تمشيط بحثا عن منفذي الهجوم قرب مستوطنة دوليب، والتي أدت لاصابة 3 مستوطنين. وفي وقت لاحق بينت نتائج التحقيق في عملية دوليب التي وقعت صباح اليوم وأدت لمقتل مستوطنة، أن العبوة زرعت في المكان ولم تُلقى، وفق القناة 13 العبرية.

وأوضحت نجمة داود الحمراء، أنالمستوطنين المصابين في عملية إلقاء العبوة هم: الأب 47 عاما وحالته خطيرة، الإبن21 عاما حالته خطيرة، الإبنة 18 عاما وحالتها ميؤوس منها.

وقال هنية خلال خطبة الجمعة في المسجد العمري بغزة وتابعتها سوا، إن “عملية رام الله اليوم بطولية رغم عدم معرفتي بمن نفذها، وهي تقول للاحتلال الإسرائيلي ابتعدوا عن برميل البارود الذي يتفجر ألا وهيالقدس التي تحرق من يعتدي عليها”.

وأكد هنية أن القدس رافعة لأنها شكلت من بداية القرن الماضي المحرك الأساس والمحرز الأصيل لثورات شعبنا وللعمليات الاستشهادية ولبطولات الشعب وانتفاضاته المتواصلة.

وأردف هنية أن ” كل ما يحدث في القدس ومن اقتحام للأقصى في يوم عيدنا، يثير ألمنا وقلوبنا وأوجاعنا لأنه مسرى الرسول محمد، مؤكدا أن القدس على صخرتها تحطمت المؤامرات الكبرى.

دعا رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو لعقد جلسة تشاورية أمنية طارئة في أعقاب مقتل مجندة إسرائيلية وإصابة إثنين اخرين بجروح خطيرة في تفجير عبوة ناسفة قرب مستوطنة “دولف” غرب رام الله.

ومن المقرر أن يعقد نتنياهو  خلال الساعات القليلة القادمة جلسة تشاورية حول ما وصفه بـ”الحدث الأمني” مع أركان جيش الاحتلال.

وبحسب ما ورد على موقع “0404” العبري: فإن نتنياهو يجري الآن اتصالاته الأمنية عقب الانفجار، فيما يتلقى تحديثات دورية حول عمل الاستخبارات الإسرائيلية، والبحث عن منفذي العملية.

فيما رجحت بعض الصحف العبرية بأن العملية قد تمت بتفجير عبوة ناسفة وضعت سابقا في المكان، بينما البعض يشير بأن العبوة المصنعة يدوياً قد ألقيت إلى داخل مركبة كان يتواجد بداخلها المجندة والمصابين الاخرين وجميعهم من نفس العائلة.

وكان قد وصف جيش الاحتلال  عملية تفجير عبوة قرب مستوطنة “دوليف” غرب رام الله بالصعبة جدا، حتى في نتائجها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى