العامة

استشهاد شاب بعد إصابته برصاص الاحتلال واعتقاله من منزله في دورا

استشهد الشاب ساري يوسف عمرو (25 عامًا) بعد إصابته برصاص الاحتلال الإسرائيلي واعتقاله من منزله في مدينة دورا جنوب الخليل، فجر السبت.

وقالت وزارة الصحة الفلسطينية، إن الهيئة العامة للشؤون المدنية أبلغتها باستشهاد الشاب ساري يوسف عمرو، برصاص الاحتلال في مدينة دورا، فجر اليوم.

ووفقاً لعائلة الشهيد عمرو، فقد أبلغتهم قوات الاحتلال باستشهاد “ساري” أثناء اعتقاله من منزله حيث قام جنود الاحتلال باطلاق النار عليه واصابته وتم الإعلان عن استشهاده بعد ساعات من اعتقاله.

وكانت قوة من جيش الاحتلال قد اقتحمت منزل الشاب “ساري” وأطلقت النار عليه داخل منزله واعتقاله وهو ينزف دون السماح لعائلته بالاقتراب منه أو تقديم الإسعاف له، واعتقلته رفقة شقيقه صهيب (23 عامًا).

كما استولت قوات الاحتلال على مركبتين للعالة، ومبلغًا ماليًا يقدر بآلاف الشواقل، وعاثت فسادًا وتخريبًا بالمنزل.

وأعلنت القوى الوطنية والإسلامية في مدينة دورا الإضراب الشامل، اليوم، والحداد على روح الشهيد ساري عمرو.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى