العامة

إصابة جندي إسرائيلي في عملية إطلاق نار عند حاجز “دوتان” قرب يعبد

أصيب جندي إسرائيلي بجروح إثر عملية إطلاق نار وقعت عند حاجز “دوتان” الإسرائيلي قرب بلدة يعبد جنوب غرب جنين، مساء اليوم الجمعة.

وجاء في بيان للجيش الإسرائيلي، أن “إرهابيين أطلقوا النار على قوة للجيش في موقع عسكري قرب بلدة يعبد، والتي ردت بإطلاق النار عليهم”.

وأضاف أن “جنديا أصيب من جراء إطلاق النار، حيث قدم له العلاج الأولي في الموقع ثم نقل وهو بوعيه إلى المستشفى لتلقي العلاج”.

وتبنت كتائب “شهداء الأقصى” في الضفة الغربية المحتلة عملية إطلاق النار، وجاء عنها “ردا على المجازر التي ترتكب بحق أهلنا في غزة والضفة وردا على استشهاد 6 من أبناء مخيم جنين، جرى مهاجمة حاجز ’دوتان’ في بلدة يعبد جنوب جنين وإمطاره بالرصاص الكثيف”.

وأضافت “تم استهداف سيارة لمستوطن قرب الحاجز ما أوقع إصابات في صفوف الاحتلال على الحاجز وإصابة مستوطن داخل السيارة المستهدفة”.

كما أعلنت كتائب “شهداء الأقصى” استهداف النقطة العسكرية المقامة على جبل جرزيم في نابلس بوابل كثيف من الرصاص.

وأعلن الجيش الإسرائيلي في بيان أولي وقوع عملية إطلاق نار استهدفت موقعا عسكريا قرب يعبد في شمال الضفة الغربية المحتلة.

وذكر أن العملية أسفر عن إصابة شخص بجروح وصفت بأنها متوسطة، فيما شوهد توجه مركبة إسعاف إسرائيلية إلى موقع العملية.

وقال الجيش الإسرائيلي إن قواته شرعت بأعمال بحث في المنطقة وأغلقت العديد من الطرق.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى