العامة

كتائب القسام تستهدف جنود الاحتلال بالقذائف والعبوات وتسقط قتلى بالعشرات

تمكن مجاهدو القسام من تفجير نفق مفخخ بقوة صهيونية راجلة في حي الشيخ رضوان بمدينة غزة وأوقعوا فيها إصابات محققة ومن ثم استهدفوا قوات النجدة بقذائف الهاون

واستهدفت “كتائب القسام”؛ الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية “حماس”، منذ ساعات فجر اليوم الأحد، 11 آلية عسكرية تابعة لقوات الاحتلال الإسرائيلي المتوغلة في محاور قطاع غزة، تزامنًا مع نصب كمائن “محكمة” وقصف مستوطنات ومواقع عسكرية.

وأكدت “كتائب القسام”، أنها قصفت عسقلان المحتلة ومستوطنة “افيشالوم” برشقات صاروخية، رداً على المجازر “الصهيونية” بحق المدنيين في قطاع غزة.

وفجّر “مجاهدو القسام” مساء اليوم، حقل ألغام في قوة “صهيونية راجلة” مكونة من 8 جنود، وفق بيان لـ “كتائب القسام” التي قالت إن مجاهديها “أجهزوا على من بقي من جنود الاحتلال على قيد الحياة من نقطة صفر”، شمال شرق مدينة خانيونس.

وبناءً على التصريحات التي تنشرها كتائب القسام عبر منصتها في “تيليغرام”، تفجير مجاهدو القسام لـ 5 دبابات لجيش الاحتلال، و5 آليات عسكرية، إلى جانب جرافة D9 وناقلة جند.

وقصفت كتائب القسام، منذ صباح اليوم، شرق مستوطنة “ماجين”، ومستوطنة “سديروت”، وقاعدة “ريعيم” العسكرية، برشقات صاروخية، ومستوطنة “أميتاي” بمنظومة الصواريخ “رجوم” قصيرة المدى من عيار 114 ملم.

ونوهت القسام إلى أنها قصفت تجمعاً لجنود الاحتلال شرق خانيونس بقذائف الهاون، وآخر شرق دير البلح بقذائف الهاون من العيار الثقيل.

وذكرت الكتائب أن مجاهديها استهدفوا قوة عسكرية خاصة تابعة للاحتلال كانت متحصنة داخل مبنى في بيت حانون بقذيفة “TBG” مضادة للتحصينات، واشتبكوا معها بالأسلحة الرشاشة. مؤكدة أن المجاهدين “أجهزوا على عدد من جنود القوة”.

“وتمكن مجاهدو القسام من تفجير فتحة أحد الأنفاق القسامية بمجموعة من جنود العدو شرق بيت لاهيا، بعد تفخيخها بالعبوات الصدمية والرعدية واستدراج القوة إلى عين النفق”، وفق تصريح آخر لكتائب القسام.

وفي تفاصيل استهداف آليات ودبابات الاحتلال، قالت كتائب القسام إنها استهدفت دبابةً صهيونيةً متوغلة غرب جباليا بقذيفة “الياسين 105″، و5 آليات شرق دير البلح بعبوات العمل الفدائي وقذائف “الياسين 105”. مؤكدة تدمير 3 آليات بشكل كامل.

وأوضحت “القسام” أنها استهدفت ثلاث دبابات “إسرائيلية” بقذائف “الياسين 105” جنوب بيت لاهيا، وجرافة من نوع D9 بقذيفة “تاندوم” شمال مدينة خانيونس، ودبابة وناقلة جند صهيونيتين شمال مدينة خانيونس بقذائف “الياسين 105”.

وفجر اليوم، صرحت الكتائب بأنها “أجهزت” على قوة من جيش الاحتلال شرقي جحر الديك. وصرحت في بيان لها عبر منصة “تيليغرام”: “تمكن مجاهدو القسام من رصد تمركز لعشرات من جنود الاحتلال (60 جندياً) داخل خيام في نقطة تموضع لهم شرق جحر الديك.

وتابعت: “زرع المجاهدون 3 عبوات مضادة للأفراد بشكل دائري حول التمركز، وفي تمام الساعة 4:30 تم تفجير العبوات في جنود الاحتلال.

ونوهت كتائب القسام: “وتقدم أحد المجاهدين للإجهاز على من تبقى من أفراد القوة وانسحب المجاهدون إلى مواقعهم بسلام بعد إيقاع عدد كبير من جنود الاحتلال قتلى”.

وأعلنت “القسام” في بيانات مقتضبة ومتتابعة، صباح اليوم، استهداف حشودات عسكرية للاحتلال وآليات متوغلة في عدة محاور بقطاع غزة، في حين، دوّت صفارات الإنذار في صفارات الإنذار في مستوطنات غلاف غزة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى