العامةمجتمع

إصابات بقمع الاحتلال فعاليات ضد الاستيطان بالضفة الغربية

أصيب عشرات المواطنين اليوم الجمعة، خلال قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي فعاليات ضد الاستيطان في عدة مناطق من الضفة الغربية.

وأصيب عدد من المواطنين بالاختناق، اليوم الجمعة، خلال مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي في بلدة بيتا، جنوب نابلس.

وأفاد مدير الإسعاف والطوارئ في الهلال الأحمر بنابلس أحمد جبريل بأن 10 مواطنين أصيبوا بالاختناق خلال المواجهات التي اندلعت في بيتا، وقد تم تقديم العلاج لهم ميدانيا.

وفي السياق ذاته، قمعت قوات الاحتلال مسيرة بيت دجن الأسبوعية، شرق نابلس، التي خرجت باتجاه المنطقة الشرقية للقرية رفضا لإقامة بؤرة استيطانية.

وأطلقت قوات الاحتلال قنابل الصوت والغاز المسيل للدموع، صوب المشاركين في المسيرة التي دعت إليها لجنة التنسيق الفصائلي في نابلس، واللجنة الشعبية للدفاع عن أراضي بيت دجن، وهيئة مقاومة الجدار والاستيطان.

من جانب آخر، أصيب عدد من المواطنين بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط وبحالات اختناق، اليوم الجمعة، جراء قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي مسيرة كفر قدوم الأسبوعية، شرق قلقيلية.

وأفاد الناطق الإعلامي في إقليم قلقيلية مراد شتيوي بأن جنود الاحتلال أطلقوا صوب المشاركين في المسيرة الرصاص المعدني وقنابل الغاز المسيل للدموع، ما أدى لإصابة ثلاثة شبان بأعيرة معدنية، والعشرات بالاختناق، وقد تم علاجهم ميدانيا.

وفي السياق،اعتدت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الجمعة، على نشطاء ضد الاستيطان في الخليل، واعتقلت ثلاثة متضامنين أجانب.

وكان ذلك خلال جولة لنشطاء ومتطوعين تضامنية مع المواطنين في تل الرميدة وسط الخليل عقب تعرضهم لاعتداءات من المستوطنين الأسبوع الماضي، تعرضوا للضرب من قبل قوات الاحتلال، عرف منهم: بسام أبو عيشة، وعزات الكركي، كما اعتقلت قوات الاحتلال، كذلك، ثلاثة متضامنين أجانب، وأغلقوا المنطقة باعتبارها منطقة عسكرية مغلقة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى