العامةشبابمجتمع

“التربية” توضح المسار المدرسي للتعليم الثانوي

قالت وزارة التربية والتعليم إنها تعكف على تطوير مسار مدرسي للتعليم الثانوي يقدّم للطلبة الفرصة لاختيار مسارهم الأكاديمي و/أو المهني بطريقة أكثر شمولية، لا تقتصر فقط على معدل نجاح الثانوية العامة الذي يحدد مصير الطلبة، وذلك ضمن الخطوات التطويرية التي تقوم بها الوزارة وتحت مظلة برنامج أجندة إصلاح التعليم لتحسين طرق التدريس وأساليب التقويم.

وقالت الوزارة، في بيان اليوم الأربعاء، إنها ستبدأ بتطبيق مسار تجريبي في الصف العاشر ابتداءً من العام الدراسي الحالي 2022-2023، وذلك في إطار جهودها الرامية لتطوير العملية التعليمية وتحسين الجودة الأكاديمية وطرائق التقويم؛ لتكون أكثر شمولاً ومراعاةً للطلبة وقدراتهم ومهاراتهم المختلفة والمتنوعة.

وأكدت الوزارة أن هذا المسار، الذي جاء نتيجة لنقاشات استمرت لأكثر من عامين مع القطاعات التربوية والتعليمية ذات العلاقة، لن يكون –في حالة نجاح المرحلة التجريبية- بديلا عن امتحان الثانوية العامة (التوجيهي)، وإنما أداة مستحدثة تُقدّم للطلبة الفرصة لاختيار مسارهم الأكاديمي أو المهني بشكل فعال.

وسيصدر عن الوزارة تعليمات واضحة لمديريات التربية حول هذا المسار.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى