شباب

“الصحة العالمية”: كورونا ينتشر بين الشباب بشكل متسارع

قال المدير الإقليمي لمنطقة غربي المحيط الهادي بمنظمة الصحة العالمية، تاكيشي كاساي، اليوم، الثلاثاء إن “انتشار فيروس كورونا يتزايد بين أشخاص أعمارهم بين العشرينيات والثلاثينيات والأربعينيات ولا يدرك كثيرون أنهم أصيبوا بالعدوى”.

وقال كاساي إن “هذا يزيد من مخاطر التداعيات على الفئات الأكثر ضعفا: كبار السن والمرضى الذين يتلقون رعاية طويلة الأمد والذين يعيشون في مناطق مكتظة بالسكان ومناطق محرومة”.

وقال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهانوم غيبريسوس، في وقت سابق خلال مؤتمر صحافي: “قلنا ذلك ونقوله مرة أخرى: الشباب يمكن أن يصابوا والشباب يمكن أن يموتوا، والشباب يمكن أن ينقلوا الفيروس”.

وأضاف: “يبدو أن عودة ظهور الوباء في بعض البلدان تعود جزئيا إلى استخفاف الشباب بالتدابير خلال فصل الصيف في نصف الكرة الشمالي”، وحثهم على “اتخاذ الاحتياطات نفسها مثل الآخرين لحماية أنفسهم من الفيروس وحماية الآخرين”.

وأصر تيدروس على أن “الشباب يجب أن يكونوا في طليعة التغيير” في المواقف الاجتماعية الجديدة التي أدخلها الوباء مثل التباعد الجسدي وغسل اليدين ووضع القناع عندما يستحيل الابتعاد.

وقالت مسؤولة منظمة الصحة العالمية، ماريا فان كيرخوف، إن النوادي الليلية على وجه الخصوص “تزيد من انتقال الفيروس”.

بالإضافة إلى ذلك، قال رئيس الطوارئ الصحية لمنظمة الصحة العالمية، د. مايكل راين، إنه على الرغم من أن الفيروس يؤثر في أشكاله الحادة بشكل رئيسي على كبار السن أو أولئك الذين يعانون بالفعل من أمراض أخرى، فإن المرض، حتى في أشكاله المعتدلة “يمكن أن يؤثر على العديد من الأعضاء. نحن لا نعرف ما هو تأثيره على المدى الطويل”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى