العامةمجتمع

اشتية: حماس طلبت أن تكون شريكا في الحكومة وهكذا كان ردنا

رام الله- “إيلياء بوست”: أكد رئيس الوزراء الفلسطيني د. محمد اشتية، اليوم الأحد، استعداده الفوري للذهاب إلى قطاع غزة، والسير قدماً في المصالحة بناء على اتفاق المصالحة الموقع بين الفصائل عام 2017.

وقال اشتية في مقابلة لبرنامج “العاشرة” على قناة “المملكة” الأردنية، “إن الحكومة لا تمانع من إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية”.

وأشار إلى أن حركة حماس طلبت أن تكون شريكا في الحكومة الفلسطينية الحالية غير أننا اشترطنا المصالحة أولا.

وشدد اشتية، على أن الحكومة الفلسطينية ستقاضي إسرائيل دوليا على سرقة الأموال الفلسطينية “المقاصة”.

وكان رئيس الوزراء اشتية، أكد في وقت سابق أن حكومته حريصة على اتخاذ كل إجراء يخدم المصالحة، ويقود لها، ومن ذلك توحيد صرف الرواتب بين الضفة وغزة.

كما وأبدى استعداد حكومته أيضا لإنجاز الانتخابات، حال الوصول إلى توافق وطني، وفق ما أعلن الرئيس محمود عبّاس.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى