مجتمع

نابلس تُشيع جثمان الأب سعادة

شيّعت جماهير نابلس، اليوم الاثنين، جثمان راعي كنيسة الروم الكاثوليك الأب يوسف سعادة، بعد أن وافته المنية عن عمر ناهز 80 عاما.

وشارك في موكب التشييع الذي انطلق من كنيسة الروم الملكين الكاثوليك في رفيديا، عدد من ممثلي الفعاليات الرسمية والشعبية والدينية في محافظة نابلس.

يشار الى أن الأب سعادة من مواليد حيفا وهجر منها بعد نكبة العام 1948، ويعتبر احد المدافعين عن القضية الفلسطينية والعيش المشترك والتسامح بين الأديان.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى